Card image cap
ماهي اعراض متلازمة تكيس المبايض؟ وماهي مضاعفاتها؟
Hashem Ghzawi MD

ماهي الأعراض الشائعة لمتلازمة تكيس المبايض؟

بعض النساء يبدأن في رؤية أعراض في وقت قريب من دورتهن الأولى. بينما اخرون يكتشفون أنهم يعانون من متلازمة تكيس المبايض بعد أن اكتسبوا وزناً كبيراً أو بعد ما يواجهون صعوبة في الحمل.


لمعرفة: ماهي متلازمة تكيس المبايض؟ وماهي اسبابها؟

لمعرفة: ماهي كيفية تشخيص متلازمة تكيس المبايض؟

لمعرفة: ماهي طرق علاج متلازمة تكيس المبايض؟


أعراض متلازمة تكيس المبايض الأكثر شيوعًا هي:
  1. دورات غير منتظمة. نقص الإباضة يمنع تقشر بطانة الرحم كل شهر. بعض النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض قد تحدث لهم أقل من ثماني دورات في السنة. المصدر
  2. نزيف شديد. تتراكم بطانة الرحم لفترة أطول من الطبيعي -لعدم تقشرها كما هو معتاد في الوضع الطبيعي ، وبالتالي فإن الدورات التي تحدث قد تكون أثقل من المعتاد.
  3. نمو الشعر الزائد. أكثر من 70 في المئة من النساء المصابات بهذه المتلازمة يعانين من شعر زائد على وجوههن واجسامهن - بما في ذلك على ظهورهن وبطونهن وصدورهن, المصدر. نمو الشعر الزائد يسمى hirsutism.
  4. ظهور الحبوب. هرمونات الذكورة يمكن أن تجعل البشرة أكثر دهنية من المعتاد وتسبب حبوب في مناطق مثل الوجه والصدر والظهر العلوي. اطلع على مقالة حب الشباب.
  5. زيادة الوزن. حتى 80 في المئة من النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض يعانون من زيادة الوزن أو السمنة مع صعوبة في انزال الوزن. المصدر
  6. الصلع الذكوري. الشعر على فروة الرأس يصبح أرق ويتساقط. اطلع على مقالة تساقط الشعر.
  7. تصبغ الجلد. يمكن أن تتشكل بقع داكنة من الجلد في ثنيات الجسم مثل تلك الموجودة على الرقبة وفي الفخذ وتحت الثديين.
  8. الصداع. يمكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية إلى حدوث صداع في بعض النساء.


الخلاصة:
متلازمة تكيس المبايض يمكن أن تعطل الدورة الشهرية ، مما يؤدي إلى دورات أقل. الحبوب، ونمو الشعر الزائد، وزيادة الوزن ، وتصبغ الجلد أعراض أخرى لهذا المرض.


كيف تؤثر متلازمة تكيس المبايض على جسمك؟

إن وجود مستويات أندروجين أعلى من المعدل الطبيعي يمكن أن يؤثر على خصوبتك والجوانب الأخرى لصحتك.


1. العقم:

لحدوث حمل، عليك الإباضة. النساء اللواتي لا يقمن بالإباضة -من المبايض بانتظام لا يطلقن عدد مناسب من البويضات ليتم الاخصاب -اي ان احتمالية الحمل تكون اقل-. متلازمة تكيس المبايض هي واحدة من الأسباب الرئيسية للعقم عند النساء بل هي السبب الاكثر شيوعاً للعقم. المصدر


2. متلازمة الأيض Metabolic syndrome:

حتى 80 في المئة من النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض يعانون من زيادة الوزن أو السمنة. المصدر -لكن يمكن ان تحدث في الرشيقات وحتى النحيفات جداً.

تزيد كل من السمنة ومرض متلازمة تكيس المبايض من خطر ارتفاع نسبة السكر في الدم وارتفاع ضغط الدم والكوليسترول الحميد HDL "الجيد" والكوليسترول LDL "الضار".

وهذه العوامل مجتمعة تسمى متلازمة الأيض ، وهي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية -الجلطات.


3. توقف التنفس أثناء النوم Sleep apnea:

هذه الحالة تسبب توقفًا متكررًا في التنفس أثناء الليل ، والتي تقطع نوم الشخص.


توقف التنفس أثناء النوم أكثر شيوعًا عند النساء ذوات الوزن الزائد - خاصةً إذا كان لديهم متلازمة تكيس المبايض. خطر توقف التنفس أثناء النوم يكون اكبر بـ 5 الى 10 أضعاف النساء البدينات المصابات بتكيس المبايض عن غير المصابات. المصدر


4. سرطان بطانة الرحم Endometrial cancer:

أثناء الاباضة بشكل طبيعي، بطانة الرحم تتقشر وتنزل -الدورة الشهرية. إذا لم تقومي بالإباضة كل شهر ، فيمكن أن تتراكم البطانة.

وبطانة الرحم السميكة يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم. المصدر


5. كآبة:

يمكن أن تؤثر كل من التغيرات الهرمونية والأعراض مثل نمو الشعر غير المرغوب فيه سلبًا على عواطفك. العديد من المصابات بمتلازمة تكيس المبايض ينتهي بهم المطاف بامراض الاكتئاب والقلق. المصدر


الخلاصة:
الاختلالات الهرمونية يمكن أن تؤثر على صحة المرأة في نواح كثيرة. متلازمة تكيس المبايض يمكن أن تزيد من خطر العقم ، ومتلازمة التمثيل الغذائي ، وتوقف التنفس أثناء النوم ، وسرطان بطانة الرحم ، والاكتئاب.


الحمل ومتلازمة تكيس المبايض:

متلازمة تكيس المبايض تقاطع الدورة الشهرية الطبيعية وتجعل الحمل أكثر صعوبة. ما بين 70 و 80 في المئة من النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض لديهن مشاكل في الخصوبة. المصدر


واذا حدث حمل فإن هذه المتلازمة يمكن أن تزيد من خطر مضاعفات الحمل.


إن النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض يكونن أكثر عرضة مرتين من النساء الطبيعيات للولادة قبل الأوان. كما أنهم أكثر عرضة للإجهاض وارتفاع ضغط الدم والسكري الحمل. المصدر


ومع ذلك ، يمكن للنساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض الحمل باستخدام علاجات الخصوبة التي تحسن الإباضة. يمكن أن يؤدي فقدان الوزن -اذا كان الوزن زائد وخفض مستويات السكر في الدم إلى تحسين احتمالات الحمل الصحي.


الخلاصة:
يمكن لمتلازمة تكيس المبايض أن تزيد من صعوبة الحمل ، وقد تزيد من خطر الإصابة بمضاعفات الحمل والإجهاض. يمكن لفقدان الوزن والعلاجات الأخرى أن تحسن من احتمالات الحمل الصحي.


لمعرفة: ماهي كيفية تشخيص متلازمة تكيس المبايض؟

لمعرفة: ماهي متلازمة تكيس المبايض؟ وماهي اسبابها؟

لمعرفة: ماهي طرق علاج متلازمة تكيس المبايض؟


إذا أعجبك هذا المقال شاركه على:

ولا تنسوا متابعتي على السوشال ميديا للإطلاع على آخر الأخبار و المعلومات الطبية:
يمكنكم متابعتي على مواقع التواصل

أهتم بإسلوب حياة صحي بدون حرمان